الصحة

والحصانة الاجتماعية

أجيك-معهد النقب يقيم مختلف البرامج المبتكرة للنهوض بالصحة لدى أبناء المجتمع البدوي في النقب.

يتبنى البرنامج توجّهًا جماهيريًا وملاءَمًا للمعضلات الخاصة التي يعاني منها المجتمع البدوي: معدل وفيات عال لدى الأطفال الرضع، حوادث منزلية كثيرة لدى الأطفال، ارتفاع وتيرة انتشار مرض السكري، التدخين والسمنة الزائدة. بالإضافة إلى ذلك، البنى التحتية المنقوصة في القرى غير المعترف بها تؤثر سلبًا على صحة السكان، ومن ضمن ذلك، انعدام منظومة خدمات إسعافية منظمة وصعوبة في الحماية الذاتية في الحالات الطارئة.

نسعى لتقليص الفجوات القائمة بين المجتمع اليهودي والمجتمع العربي البدوي في النقب في مجال الصحة بواسطة تطوير حلول مبتكرة تستند إلى توجه جماهيري. لتحقيق ذلك، أقيم منتدى رجال الدين للنهوض بقضايا الصحة، قمنا بتأهيل منظومة من المرشدات للنهوض بصحة النساء والأطفال، أقمنا مركزًا رياضيًا نسائيًا، أرشدنا طواقم للحالات الطارئة ونفعّل سيارتي إسعاف في القرى غير المعترف بها في النقب، وهي مناطق تفتقر للعناوين والطرق المعبدة.

نعمل مع مجموعة واسعة من الشرائح السكانية: نساء، رجال دين، أبناء الشبيبة، خبراء من مجال الصحة ونساء مسنات يعملن في مجال تعزيز السلامة في البيوت. الأنشطة تقام في أطر مختلفة: مدارس، رياض أطفال، مساجد، مراكز جماهيرية، عيادات وغير ذلك.

في مجال النهوض بالصحة، تتعاون منظمة أجيك مع شركاء عديدين، من بينهم: وزارة الصحة، مستشفى سوروكا، جامعة بن غوريون في النقب، منتدى الأطباء العرب في النقب، منتدى أئمة المساجد وغيرهم.

منع الحوادث البيتية

نمط الحياة الصحي

طواقم الحصانة المجتمعية

خدمات الاسعاف في القرى