الحياة المشتركة في

النقب

السكان العرب واليهود في النقب يعيشون سويةً. وبالرغم من القرب الجغرافي بين البلدات، الاتصال بين هاتين الشريحتين السكانيتين قليل جدًا. المعرفة التي اكتسبتها هاتان الشريحتان عن بعضهما البعض تستند أساسًا إلى لقاءات عرضية، أفكار نمطية وآراء مسبقة. وينعكس ذلك في تجنّب الاتصال والتعاون بينهما.

برنامج “الحياة المشتركة في النقب” يجمع بين طلاب المدارس اليهودية والعربية، من صفوف العواشر-الثواني عشر على مدار ثلاث سنوات. يلتقي الطلاب لـ 12 مرة في السنة، بتوجيه من المدرسين الذين مروا بدورة توجيه مهني. أثناء هذه اللقاءات، يتعرف الطلاب إلى بعضهم البعض بتعمق، يتعرفون إلى أوجه الشبه والاختلاف بينهم، وينكشفون على القضايا التي تخص كلّ مجتمع على حدة والقضايا التي تخص سكان النقب بشكل عام. يساهم البرنامج في دحض الأفكار النمطية والآراء المسبقة، تعزيز علاقات الثقة، تعزيز التعاون والمشاركة من أجل مصلحة النقب والسعي لبناء مواطنة مشتركة ومتكافئة.

يختار الطلاب قضية إقليمية ويخططون سوية لفعالية ملائمة. من بين القضايا المتناولة: الوقاية من حوادث الطرق، التربية للتسامح، العمل مع طلاب ذوي احتياجات خاصة وغير ذلك. يتلقى الطلاب الإرشاد من مدرسين يعملون في مدارس مختلفة، والذين تلقوا تدريبًا خاصًا من قِبل وزارة التربية والتعليم وأجيك-معهد النقب.

مدرسة ثانوية في مختلف أنحاء النقب
תלמידים ותלמידות משתתפים

يحظى البرنامج باعتراف وزارة التربية والتعليم لغرض الحصول على شهادة إنهاء (بجروت) اجتماعية، ويندمج خرّيجيه في برنامج “سنة من أجل المجتمع العربي-اليهودي” الذي تديره منظمتنا.

ורוניקה ויגדורצ'יק

מנהלת תחום שותפות ערבית יהודית

הצטרפי ונקדם יחד שותפות ערבית יהודית בנגב